ورد الشام

ورد الشام
عزيزي الزائر
هنالك فرق في التصفح كـ زائر والتصفح كــ صديق مسجل مع أننا أتحنا كل أقسام ورد الشام لكي يستفاد بها الجميع الزائرين
كثيرة المنتديات التي يسجل بها البعض ولكن قد يهمل دخولهم وتسجيلهم
هنا في ورد الشام
جرب أن تهتم وسوف نهتم

أجتماعي ثقافي أدبي ترفيهي


طريق الصديقين

شاطر
avatar
عبد الوهاب الريس
المشرف العام

البلد : مصر
ذكر
العمر : 48
عدد الرسائل : 398
تاريخ التسجيل : 05/03/2012
مستوى النشاط : 5417
تم شكره : 27
العذراء

طريق الصديقين

مُساهمة من طرف عبد الوهاب الريس في الخميس 9 فبراير 2017 - 13:06

الحمد الله الذى دلَّ عباده به عليه، وأوصلهم به إليه، فلا يصل واصل إليه إلا بفضله، ولا يصح لعبد قدم فى الطريق إليه إلا بمنه وكرمه ..
والصلاة والسلام على سيدنا محمد ... مصدر الفضل والجود من كنز حضرة المعبود ... وسر الفتح والشهود وباب العناية والإتحاف لمن خصهم الله عز وجل بالإسعاف والألطاف ... وآله أهل الصفا والوفا ... وكل من اتبع هديه و لأثره  اقتفى.

وبعد ،
فهذه بعض الدروس الروحانية التى تناولناها فى سياحتنا مع الإحباب والصادقين، وهى وإن كانت فى أوقات متفرقة وأماكن متباينة إلا أنه يجمع بينها أنها تتحدث عن السير والسلوك إلى الله عز وجل وهى خاصة بالراغبين فى مزيد فضل الله والطالبين لمراتب الكمال التى يقول الله سبحانه وتعالى فى شأن أهلها:
) هُمْ دَرَجَاتٌ عِندَ اللّهِ ( ( 163 آل عمران )
بعضها يوضح لهم معالم الطريق إلى الله ..
وبعضها يبين لهم كيفية الوصول إلى الله ...
ويشير بعضها إلى الآداب التى يجب أن يتجمل بها السائرون إلى الله ...
ويفصح بعضها عن الأحوال التى يتجمل بها الرجال أهل الكمال حفزاً للهمم وتشويقاً للنفوس إلى مرابع الأنس ومنازل الوصال وغير ذلك من الأمور التى تهم السالك فى حياته الروحية ومجاهداته النفسية وفتوحاته القلبية.
وقد قام بجمع هذه الدروس من على الأشرطة التى كانت مسجلة عليها أخى وحبيبى الأستاذ الدكتور أحمد عبد الله القاضى الأستاذ بكلية الهندسة ببور سعيد جزاه الله عنا خيراً.
وقد راجعناها وخرجنا الآيات والأحاديث الموجودة بها وعزونا الأحاديث إلى مصادرها المعتمدة، و آثرنا أن نعرضها كما هى بلا حذف ولا إضافات حتى تكون صورة صادقة للجلسات الروحية التى يرتادها الصالحون فيفيض الله عز وجل عليهم ببركة الصدق ونور الإخلاص من عوالم الغيب مواهب ربانية وأسرار قرآنية ولطائف حكمية وأحوالاً نبوية تزيد الذين اهتدوا هدى تحقيقاً لقوله تعالى:
( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ اتَّقُواْ اللّهَ وَكُونُواْ مَعَ الصَّادِقِينَ ) ( 119 التوبة )
أسأل الله عز وجل أن ينفع بها من قرأها ...
وأن يرفع بها من عمل بها ...
إنه نعم المولى ونعم النصير ...
( معالم الطريق إلى الله عز وجل )
البحث عن الشيخ فى طريق الله  

السؤال الأول: لماذا يركز الصوفية على معرفة الشيخ كأساس فى طريق القوم ويطالبون المريدين بالبحث الشديد عنه ؟
ونجيب على ذلك فنقول وبالله التوفيق:
الإنسان الحريص على نفسه، البصير على أمره، يريد أن يصل إلى الله عز وجل وهو يعرف أن الوصول إلى الله يحتاج إلى شيخ يوصله إلى الله عز وجل فإذا عثر على هذا الشيخ، فقد عثر على كنز من كنوز الحق، ومن أجل العثور على الشيخ كان الصالحون فى الأزمنة السابقة يطوفون الأرض شرقاً وغرباً يبحثون عن الشيخ وينقبون عنه، فمثلاً سيدى أبو الحسن الشاذلى رضى الله عنه وأرضاه سافر من تونس إلى مصر إلى العراق ليبحث عنه وفى العراق قالوا له إن الذى تبحث عنه عندكم فى بلاد المغرب فرجع مرة أخرى لشيخه سيدى عبد السلام بن بشيش رضى الله عنه وأرضاه.

يتبع إن شاء الله

    الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 24 سبتمبر 2017 - 2:34